top of page

لا غائب يعود

رأفت رحيم

لا غائب يعود

في 8 يوليو 1998، ودعتُ أمي:
"سوف أنتهي من دراسة الماجستير وأعود."
في شقة نيويورك لم أتسامر مع سُكانها التسعة إلا قريبي الذي استضافني وعجوز اسمه محمد فالح الذي كان عائدا إلى البلاد في إجازة بعد عدة أسابيع من وصولي. حكى لي وهو يقوم بتحضير حقائبه بعد شراء الهدايا والطلبات:
".كانت زوجتي تبكي وأنا أودعها أول مرة. قلت لها لا تبكي يا وفاء، سنتين وأعود"
كان يقص عليّ هذه الحكاية وهو يتمم ثلاثين عامًا في الغربة.

دخل مكتبي في الجامعة اليوم، 28 يونيو 2023، طالبًا من البلاد يطلب توقيعا. سألته:
-جديد؟
-أسبوع.
-وكم ستبقى؟
-سوف أنتهى من الماجستير وأعود.

رأفت رحيم كاتب مصري مقيم في نيويورك

bottom of page